شارك:
عدد التعليقات : 0 تعليق
الجمعة 1 أبريل 2016
كيف تساعد أولادك على مواجهة الخوف.. وإطلاق العنان لإبداعهم

من منا لا يريد ﻷولاده أن يكبروا شجعاناً غير هيابين وﻻ جبناء، مقدامين وحازمين، ﻻ يترددون وﻻ يتعثرون في أمر من أمور حياتهم بسبب قلق مفرط أو خوف غير مبَرر؟ بالطبع كل ذي فطرة سليمة يبغي ذلك وينشده. لكن ربما يتحرك الآباء أحياناً في طرق خاطئة تصل بأبنائهم إلى اعتبار الخوف شيئاً لا يجب أن يكون في النفس البشرية لأنه دليل على ضعفها.

Print Friendly, PDF & Email
العلامات :

التعلیقات

*

× تواصل معنا عبر تطبيق واتساب