شارك:
عدد التعليقات : 0 تعليق
الخميس 12 مارس 2020
ارهاصات فايروس كورونا و كارثة ضحايا تناول المشروبات الكحولية المغشوشة في الأهواز/عماد ناجي
ارهاصات فايروس كورونا و كارثة ضحايا تناول المشروبات الكحولية المغشوشة في الأهواز/عماد ناجي

بعد أن تفشى مرض الكورونا و انتشرت العدوى الى كثير من الدول في العالم و تزايدت ارهاصات مرض الكورونا و ارتفاع عدد الوفيات و المصابين بهذا الفايروس السريع العدوى ، أصبحت هذه العدوى ،جائحة عالميةبإمتياز ،و أصابة ايران و أغلب مدنها حيث بداء من المركز و انتشر الى عدة مدن ، مما اضطر الناس اتخاذ الإجراءات الوقاية الفردية و العامة و تعقيم المحلات و الدوائر و البيوت.

 

في خضم هذه الإجراءات و الصراع مع الفايروس للحد من انتشاره ،خرجت لنا الى جانب بعض التوجيهات و الإرشادات الصحية و الإجراءات الوقائية النافعة ، دعايات و وصفات غير مسؤولة عبر الشبكات التواصل الإجتماعي تحث لإستعمال هذه الوصفات و استخدامها للتعقيم و الوقاية في ظل ضعف الثقافة الصحية العامة و غياب الوعي الصحي والمجتمعي و التخلف الإجتماعي السائد و ايضا” ضعف دور الإعلام و الرقابة الصحية العامة.

البعض كان يوصي باستخدام المبيضات و خلطها بالماء للتعقيم و البعض الآخر كان يوصي بخلط سوائل المعقمات بالكحول ،ثم ظهرت كذبة الدعايه الغير صحيحة بسبب تأثيرها السلبي على الجهاز التنفسي و الرئتين.

ايضا” البعض وصي التعقيم بالكحول و رشها على الأسطح و اليدين للوقاية و الحد من انتشار فايروس الكورونا، متجاهلين المافيا و الإنتهازين في الأسواق السوداء و شبكات التوزيع السري و العلني الذين لم يتنازلوا حتى عن احتكار الكمامات و القفازات و رفعوا اسعارها الى أضعاف مضاعفة، فما بالكم لو وزعت الكحول المغشوشة على المراكز الطبية و غرف العمليات الجراحية في المستشفيات و على الناس ليستخدموها للتعقيم .

اذا كان الإيثانول بطبيعته يستخدم كمعقم و مطهر طبي و *الميثانول* الذي يعتبر من الكحول الصناعية يستخدم لصناعة الدهان و الورنيش و وقود المحركات و *يتميز بسميته العالية* و هو قابل للإجتذاب عن طريق الجلد و يسبب الحروق و تهيج الجلد و البثورات الجلدية و فيه كميات من *صبغةاليود* ( Tincture of iodine بالإنجليزية )(تنتوريد بالفارسية) و هو في الواقع اليود المحلول في الكحول و المشتق من عنصر اليود و بني اللون و يسبب التسمم الحاد عند التناول و الشرب لسبب تفاعله مع الإنزيم النازع لهيدروجن الكحول في الكبد و يسبب تكسيد الكبد و ثم افراز مادة *الفورمالدهيد* الشديدة التسمم و تحوله الى حامض النمليك أي الفورميك و حدوث حالة الحماض في الدم والذي تسبب الإتلاف في كثير من خلايا الجسم ، خاصة خلايا شبكية العين ، مما يسبب العمى و الفشل الكلوي و في نهاية المطاف الموت السريع و الخاطف.

الميثانول سريع الإمتصاص من الجهاز الهضمي حيث يصل إلى أعلى معدل له في الدم بعد نصف ساعة أو ساعة, يعتمد علي وجود أو عدم وجود الطعام في المعدة و يحدث التسمم عادة في فترة تتراوح من 6 ساعات إلى ثلاثة أيام .

فأعراض التسمم بالميثانول تبدأ في الظهور بعد فترة من تعاطيه على شكل صداع و دوار و غثيان و قيء و آلام شديدة بالبطن والظهر تعزى إلى التهاب البنكرياس، وتظهر أعراض تثبيط الجهاز العصبي المركزي و الفشل التنفسي. ايضا” من العلامات الثابتة للتسمم بالميثانول الاضطراب البصري.[١]

الفرد المتناول لهكذا مشروبات كحولية مغشوشة قبل أن يقضي عليه فايروس الكورونا يزود عداد الوفيات بعدد آخر على مواقع تسجيل إحصائيات الإصابات بهذا الفايروس اللعين و التي اصبحت هي جزء من ادوات الفوبيا و الهلع و الذي أسميته انا *فوبيا الكورونا* ،حيث تأكد الدراسات الطبية أن الخوف و الهلع هو الأخطر من الفايروس ذاته ،و يولد عند الشخص التوتر الأكثر و الهلع و يقلل من قوة مناعة الجسم ،حيث يحصد الأرواح بعد أن دخل على قلوبهم الخوف و خيم الرعب و غلب عليهم التوتر و أدى ذلك الى ضعف اجسامهم.

*فماذا كان يتوقع أن يحدث أكثر مما حدث الآن في الأهواز عبر توزيع المشروبات الكحولية المزودة بالميثانول المغشوش والذي أصاب إثره بالتسمم أكثر من 270 شخص و قد فارغ الحياة لحد الآن 46 شخص منهم و عمي ما يقارب 19 فرد بين الفئة العمريةالشبابية تراوح اعمارهم ما بين 31-20 سنة [٢] .*
*لكن بعض الإحصائيات المحلية تشير الى وفاة ما يقارب 50 شخص على اقل تقدير .*
لحد الآن البعض منهم ابتلا بالفشل الكلوي و منهم من ينتظر الموت و حالته الصحية باتت حرجة و جدا” خطرة و متدهورة و ربما بعد ساعات من نشر هذا المقال تتزايد عدد الوفيات أكثر فأكثر.

*فمن هو المسؤول عن هذه الجريمة البشعة و الحدث المؤلم الطاريء و كيف كانت الأوضاع اذا تحل الكارثة بشكل عام و كم كان وسعها لو وزعت هذه الكحول المغشوشة المصطنعة من الميثانول و الذي تم غشها بالمبيضات ، و وزعت بدل الكحول الطبية (الإيثانول)على المراكز الطبية و المستشفيات لإستعمالها في العمليات الجراحية و تعقيم الجلد قبل الجراحة لدى المرضي أو قبل الحقن الوريدي؟!!!*

المصادر:

[١] ويكيبديا و موقع منظمة الصحة العالمية

[٢] موقع عصر جنوب الإخباري_ قناة التيليجرام/
و مواقع مهر نیوز و باران الإخباري
……
يوم الأربعاء
١٦ رجب ١٤٤١
2020/03/11آذار/مارس
الموافق ٩٨/١٢/٢١

Print Friendly, PDF & Email
العلامات :

التعلیقات

*

× تواصل معنا عبر تطبيق واتساب