www.honalahwaz.com
الرئيسية / القسم الأدبي / قتيل الظلم /بقلم: أمانى بهادر
قتيل الظلم /بقلم: أمانى بهادر

قتيل الظلم /بقلم: أمانى بهادر

أقتيل الظلم أنت أم قتلك الظالم ؟
جسد يحترق بأهواء النفوس وقد خلت  القلوب من الحب واﻷنسانية …
قد خُلِّدت الضمائر بجعبة الهدايا عند الضرورة وللزينة
تفتح جعبة الضمائر عند الموت يوم الحساب
ولستُ ادرى متى يوم الحساب فيهاب اﻷحياء موتى القرارات
قتلكم الخوف يا احياء الحي بسكناكم فتبسمت اﻷرواح المضطهدة قائلة : هنيئاً لكم ياتماثيل البشر …
ولم تزرع باجفانكم ذرة شهامة وشجاعة لتلتمسوا من اخيلتكم طيفا يستجمع بقايا من فطرة الله فيكم
ولم أرَ منكم نبس شِفّةٍ ترفض الظلم والفساد يا موتى  وقتلى الذل والهوان
من قتلك … ؟
سيقولون قتل نفسه وبئس المصير وللجهنم الملتقى … أوَ ليس من خلق الجحيم .. خلق جنته ؟
مَن أنتم لتقرروا أي  المصير ينتهى وقد حفرتم  خنادقكم بأيديكم فَفرِّ  متأمّلاً لحياةٍ أبدية يشكو الظلم لربِّ السماء وهو يعلم ماتخفى الصدور
من يحكم ويصدر الاحكام يا اله الحق …
لعنة الله على كل ظالم

أمانى بهادر

Print Friendly, PDF & Email

عن هُنَا الأَهوَاز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*