www.honalahwaz.com
الرئيسية / مقالات أجتماعیة / التغزل بالذکور / توفيق النصّاري
التغزل بالذکور / توفيق النصّاري

التغزل بالذکور / توفيق النصّاري

يعد الغزل من أقدم الفنون الشعرية  و أکثرها امتاعًا ورواجًا  وأقربها الی طبيعة الإنسان . لقد طغی الغزل علی معظم الفنون الشعرية التي وصلت إلينا  . وهو  التعبير عن ذوب قلوب الشعراء  و وصف ما تعانيه العواطف من شوق  و عشق و خسارة و وجد تجاه الحبيب .

و الغزل من أكثر أبواب الشعر من حيث المقدار وأغنى أبواب الشعر من حيث الذوق والفن والعاطفة .عبر من خلاله الشاعر عن مشاعره نحو المرأة و وصف محاسن جسمها والخلقية عندها و محاولات التفريق بينه وبينها وتحدث عن البعد والدنوّ والسلوة والعذاب .

في العصر العباسي  انتشرت تجارة الغلمان و کثر المجون  وشرب الخمر  وشاع الغناء فضعف أثر الدين والأخلاق وشاع الفسق بين العامة والخاصة فتعدی الغزل حدوده وفقد الحب قيمته الحقيقية .انطلق الشعراء يتغزلون بجرأة کبيرة جعلتهم يسخرون من کل القيم ومن کل الشعراء العذريين(العفيفين) . في هذا العصر بدأ الغزل ، يتطور تطورًا ملموسًا وهذا التطور لا يتعلق بالشکل والمعنى بقدر ما يتعلق بالمخاطب الذي يتغزل  الشعراء به  .فقد ظهر نوعًا جديدًا من الغزل وهو قمة الفجور ، انه  التغزل بالمذکر .ذلك أن الشعراء الذين أوغلوا في المجون لم تعد ترضيهم  المرأة فلجأوا إلی الشذوذ والتغزل بالغلمان الذين کانوا يعملون سقاةً في دور اللهو ومعظمهم کان من الفرس والروم . التغزل بالمذکر جاء بعضه معنوياً وبعضه فاحشاً .

قيل ان اوّل من تغزل بالذکور هو ابونواس الحسن بن هاني الأهوازي ، وهذه الظاهرة لم تکن لها سابقة في الأدب العربي قبله .

أشهر من تغزل بالذكور

ابو نؤاس الاهوازي البصري ، الحسين بن الضحاك ،  مروان بن ابي حفصة ، مطيع بن إياس ، حماد عَجرد ، سعيد بن وهب ، يوسف بن الحجاج الثقفي وغيرهم.

 والجدير ذکره ، عندما انتشر هذا النوع من الغزل ورأت النساء عزوف الشعراء عن متابعتهن والتغزل بجمالهن، أصبحن يلبسن ثيابًا تشبه ثياب الغلمان ، وأخذن يقصصن شعورهن کالغلمان، حتى يستلفتن شعراء المذكر لهن ثانية .

أسباب ظهور التغزل بالمذکر

اولاً : اختلاط العرب بالعجم

إنّ ظاهرة الغزل بالغلمان لم تكن موجودة في البيئة العربية ، فالعرب لم يعرفوا الغزل بالمذكر إلاّ حينما امتزجت معهم مجتمعات من عناصر غير عربية.
فقد کثر الرقيق في العصر العباسي کثرة مفرطة ، بسبب من کانوا يؤسرون في الحروب ، وبسبب انتشار تجارته ، وکان الرقيق  يجلب من بلاد الزنج وافريقيا الشرقية  والهند وأواسط آسيا وکان من أجناس وثقافات وديانات مختلفه ، فمنهم الفرس والروم والحبشيين بسبب هذه الکثرة امتزجت الثقافة العربية بالثقافات الأخری واختلط الحابل بالنابل کما يقال.

ثانياً :  التغزل الکاذب

ليس کل من تغزل بالذکور کان مصاباً بالشذوذ الجنسي.  لأن هذا النوع من الغزل اصبح بابًا من أبواب الشعر وغرضًا من أغراضه فلابد للشاعر من الخوض فيه ليقال عنه   أنه شاعر يمکنه القول في أي فن يشاء ولايقال هذا الشاعر منحصراً  في فن معين .

 

رأي  الدکتور علي الوردي

يشرح الدکتور العراقي علي الوردي في کتابه المعروف أسطورة الأدب الرفيع  أسباب  التغزل بالذکور ويعتقد أن من أهم الأسباب في ذلك هو شيوع الشذوذ الجنسي في المجتمع العربي في عهوده المتأخرة فيقول : «کان العرب في الجاهلية  وصدر الإسلام لايعرفون من الشذوذ  الجنسي الا قليلا .فقد کانت المرأة حين ذلك سافرة تختلط بالرجال و تصحبهم في الحروب  . ثم بدأت بعدئذ تتحجب شيئًا فشيئًا و تنفصل عن عالم  الرجال ، حيث أصبح البيت عالمًا خاصًا بها، تحيي  وتموت فيه . » ويذکر بعدها « ومن الممکن القول علی أي حال أن الشذوذ الجنسي يزداد بين الناس بإزدياد الحجاب فيه »

اي انّ حبس المرأة وتحجّبها هو أحد الأسباب الرئيسة في شيوع ظاهرة التغزل بالذکور ، فالشاعر العربي لم يجد بديلًا و تعويضًا لحجب المرأة و إبعادها إلا بمغازلة الغلمان ، فكلما ازداد الحجاب في رأيه ازداد الشذوذ الجنسي

توفيق النصّاري
۲۰۱۲/۱۲/۲۲

* مراجع البحث

اسطورة الأدب الرفيع – د. علي الوردي
جمهرة روائع الغزل في الشعر العربي-د. کمال خلايلي
الغزل في الشعر العربي- سراج الدين محمد
ابونواس الحسن بن هاني –عباس محمود  العقاد
اتجاه الشعر الإسلامي في العصر العباسي – عبدالله بن ابراهيم

Print Friendly, PDF & Email

عن هُنَا الأَهوَاز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*